صاله الاصدقاء جيم ( كمال اجسام - لياقه بدنيه - تخسيس ) 0115054027
اتشرف بتواجدك معنا على المنتدى مع تحياتى 0115054027

صاله الاصدقاء جيم ( كمال اجسام - لياقه بدنيه - تخسيس ) 0115054027

صاله الاصدقاء جيم ( كمال اجسام - لياقه بدنيه - تخسيس ) 0115054027
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 رجال صدقوا الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم رحمة
مشرف مميز
avatar

عدد المساهمات : 225
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/07/2010
العمر : 96
الموقع : من أرض الله الواسعة

مُساهمةموضوع: رجال صدقوا الله   مايو 30th 2011, 8:22 pm

هو عمرو بن الجموح ..

كان له صنم اسمه مناف .. يتقرب إليه .. ويسجد بين يديه ..

صنم صنعه من خشب .. لكنه أحب إليه من أهله وماله ..


وكان هذا دأبه مذ عرف الدنيا .. حتى جاوز عمره الستين سنة ..


فلما بُعث النبي صلى الله عليه وسلم في مكة .. وأرسل مصعب بن عمير
رضي الله عنه .. داعيةً ومعلماً لأهل المدينة .. أسلم أولاد عمرو بن الجموح
دون أن يعلم ..

فقالوا : يا أبانا قد اتبعه الناس فما ترى في اتباعه ؟ فقال : لا أفعل
حتى أشاور مناف !!

ثم قام عمرو إلى مناف .. فوقف بين يديه .. وقال :

يا مناف .. قد علمت بخبر هذا القادم .. وإنما ينهانا عن عبادتك ..
فأشِرْ عليّ يا مناف .. فلم يردَّ الصنم شيئاً .. فأعاد عليه فلم يجب ..

فقال عمرو : لعلك غضبت .. وإني ساكت عنك أياماً حتى يزول غضبك ..

ثم تركه وخرج .. فلما أظلم الليل .. أقبل أبناؤه إلى مناف .. فحملوه
وألقوه في حفرة فيها أقذار وجيف ..

فلما أصبح عمرو دخل إلى صنمه فلم يجده ..

فصاح بأعلى صوته : ويلكم !! من عدا على إلهنا الليلة .. فسكت أهله ..

ففزع ..واضطرب ..وخرج يبحث عنه ..فوجده منكساً على رأسه في
الحفرة..فأخرجه وطيبه وأعاده لمكانه..

وقال له : أما والله يا مناف لو علمتُ من فعل هذا لأخزيته ..

فلما كانت الليلة الثانية أقبل أبناؤه إلى الصنم .. فحملوه وألقوه في
تلك الحفرة المنتنة .. فلما أصبح الشيخ التمس صنمه .. فلم يجده في مكانه ..

فغضب وهدد وتوعد .. ثم أخرجه من تلك الحفرة فغسله وطيبه ..

ثم ما زال أولاده يفعلون ذلك بالصنم كل ليلة وهو يخرجه كل صباح فلما
ضاق بالأمر ذرعاً راح إليه قبل منامه وقال : ويحك يا مناف إن العنز لتمنع
أُسْتَها ..

ثم علق في رأس الصنم سيفاً وقال : ادفع عدوك عن نفسك ..

فلما جَنَّ الليلُ حمل الفتيةُ الصنم وربطوه بكلب ميت وألقوه في بئر
يجتمع فيها النتن .. فلما أصبح الشيخ بحث عن مناف فلما رآه على هذا الحال
في البئر قال :

ورب يبـول الثعلبـان برأسه لقد خاب من بالت عليه الثعالب

ثم دخل في دين الله .. وما زال يسابق الصالحين في ميادين الدين ..

وانظر إليه .. لما أراد المسلمون الخروج إلى معركة بدر .. منعه أبناؤه
لكبر سنه .. وشدة عرجه ..

فلما كانت غزوة أحُد .. أراد عمرو الخروج للجهاد .. فمنعوه فذهب إلى
النبي صلى الله عليه وسلم .. يدافع عبرته .. ويقول : ( يا رسول الله إن
بنيّ يريدون أن يحبسوني عن الخروج معك إلى الجهاد .. قال : إن الله قد عذرك
..

فقال .. يا رسول الله .. والله إني لأرجو أن أطأ بعرجتي هذه في الجنة
..

فأذن له صلى الله عليه وسلم بالخروج .. فلما وصلوا إلى ساحة القتال ..
انطلق يضرب بسيفه جيش الظلام .. ويقاتل عباد الأصنام .. حتى كثرت عليه
السيوف فقتل ..

فدفنه النبي عليه الصلاة والسلام .. وبعد ست وأربعين سنة .. نزل بمقبرة
شهداء أحد .. سيل شديد .. غطّى أرض القبور ..

فسارع المسلمون إلى نقل رُفات الشهداء .. فلما حفروا عن قبر عمرو بن
الجموح .. فإذا هو كأنه نائم .. لم تأكل الأرض من جسده شيئاً ..

فتأمل كيف ختم الله له بالخير لما رجع إلى الحق لما تبين له ..

بل انظر كيف أظهر الله كرامته في الدنيا قبل الآخرة .. لما حقق لا إله
إلا الله ..

هذه الكلمة التي قامت بها الارض والسموات .. وفطر الله عليها جميع
المخلوقات .. وهي سبب دخول الجنة ..

ولأجلها خلقت الجنة والنار .. وانقسم الخلق إلى مؤمنين وكفار .. وأبرار
وفجار ..

فلا تزول قدما العبد بين يدي الله حتى يسأل عن مسألتين ماذا كنتم
تعبدون وماذا أجبتم المرسلين ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رجال صدقوا الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صاله الاصدقاء جيم ( كمال اجسام - لياقه بدنيه - تخسيس ) 0115054027 :: الديـــــــــــــــن والحــيـــــــــــــــــــــــــــاة-
انتقل الى: